• الخميس, فبراير 13th, 2020
  • 8:21 صباحًا
بقلم : حسان حبيب
الأهلي أمانة .. ياسمو الأمير بقلم : حسان حبيب
  • 1

كان إنعقاد أول إجتماع لأعضاء الشرف العام الماضي بعد توقف طويل مبهجًا لك ياسمو الأمير منصور بن مشعل ولكل الأهلاويين وذلك لحاجة الأهلي لكل رجالاته في تلك الفترة تحديدًا والتي كانت الإدارة آنذاك تعاني من ضائقة مالية شديدة وتنوي على إثرها تجميد لعبة كرة اليد اللعبة الوحيدة في النادي التي توجت بالكأس القارية (بطولة كأس آسيا لكرة اليد) فلم يُرضي ذلك القرار الأمير فهد بن خالد فتكفل بجميع تكاليف اللعبة لضمان إستمراريتها
‏وكانت أيضا إدارة النادي عاجزة عن تجديد عقد نجمنا المبدع عبدالفتاح عسيري فتكفل الأمير فهد بن خالد والأستاذ ماجد النفيعي والدكتور ياسر محروس بتكاليف العقد وتم تجديده أيضا
‏وسعدت يومها ياسمو الأمير كما سعد كل الأهلاويين بذلك المنظر المبهج والإلتفاف الشرفي السخي لتعلن يومها ياسمو الأمير لجميع الجماهير أن
‏ ( الأهلي في أيدي أمينة )
‏وجئت هذا العام وتوليت الإشراف والتكفل الكامل بكرة القدم مع إدارة المهندس أحمد الصائغ وأعلنت ولازلت تعلن أن
‏ (الأهلي أمانة)
‏ووعدت بالكثير من الوعود التي رفعت سقف الطموح لدى جميع الجماهير الأهلاوية والتي من أبرزها أنك ستدفع مهر آسيا وتصنع فريقا يحرق الأرض
‏والغيت عقد المدرب الوطني يوسف عنبر الذي كان يسيير بالفريق برتم تصاعدي أبهر الجميع وحقق كل المأمول منه وتعاقدت مع المدرب برانكو الذي لم يكن للأسف على قدر الطموح ووضعت ثقتك به فأحضر لاعبين لايستطيعوا السير على الأرض بما يرضي الطموحات وليس حرقها بالفن والعطاء فخاب ظننا بهم وشاركتنا ذلك ياسمو الأمير وقمت بإلغاء عقودهم وتسويقهم
‏وبدأ التصحيح بجلب لوكاس ليما والبلايلي ليعتدل الحال بعض الشيء وطالبت بالتعاقد مع جروس رغم نجاح المحمدي ومسعد في الفترة التي كلفتهم بها
‏بعد ذلك دب الخلاف مع إدارة الصائغ وساهم في إتساع الخلاف العديد من التصاريح الإعلامية التي لم يكن ينبغي أن تكون وأن يكون الحل داخل البيت الأهلاوي كما جرت العادة منذ أن تأسس الكيان الأهلاوي الشامخ وأبتعدت عن النادي ليتحمل الصائغ إكمال إحضار جروس والتعاقد مع صانع اللعب مارين والتجديد مع حارسنا الربيعي بشكل خرافي بعد أن كان على وشك التوقيع للهلال
‏ ليسلمكم الصائغ النادي منافسًا في جميع الألعاب وفريق كرة القدم تحديدًا في عز توهجه منافسًا على الدوري وكأس الملك ومتأهلًا للبطولة الآسيوية
‏فعدت الآن يا سمو الأمير مع نهاية فترة التسجيل الشتوية وكنت واعدًا بلاعب عالمي ولم تتمكن وأحضرت المهاجم أبو شرارة ورشحت الآن إدارة الأستاذ عبدالإله مؤمنة والدكتور ياسر محروس وتم إعتمادهم رسميًا لفترة أربع سنوات من هيئة الرياضة
‏فاليوم تأمل كل الجماهير الأهلاوية منكم أن تكملوا مسيرة الإدارة السابقة بإستمرار المنافسة بشراسة على البطولات الثلاث وحصد الألقاب
‏فجميع الجماهير الأهلاوية الآن تضع (الأهلي أمانة) لديكم ياسمو الأمير ولدى إدارة النادي
‏بأن تحافظوا على هذا الكيان الشامخ وجميع مكتسباته بالإستقرار الفني والإداري والبعد عن وسائل الإعلام التي لن تعود التصريحات لهم بأي نفع إن لم تجلب الضرر وأن يكون في مقدمة إهتماماتكم وأهمها على الإطلاق المحافظة على جميع نجوم الفريق بتجديد عقود جميع اللاعبين من دخل في فترة الستة أشهر قبل أن يخطفه نادي آخر (فنظهر في مظهر النادي الصغير أمام الأندية الأخرى) الأمر الذي لن يرضي جميع عشاق الكيان الأهلاوي لأننا أعتدنا أن نكون كبارًا دائمًا ونقطع الطريق على كل طامع في نجومنا وكانت صفقة الربيعي آخر إنتصاراتنا في السباق على النجوم مع الأندية الأخرى والتي تممها الصائغ مشكورًا في آخر يوم له في إدارته للنادي
‏وكذلك يجب مفاوضة بقية اللاعبين الذين أقتربت عقودهم من الدخول في الفترة الحرة لنحافظ على كل نجومنا والذي قلت عنهم في تصريحك التلفزيوني ياسمو الأمير :
‏( أن فريقنا منتخب )
‏وهم بالفعل منتخب لأن نجومنا هؤلاء كالدر النفيس فهم عمل إدارات متعاقبة منذ أكثر من عشرين عاما منذ بزوغ نجومية حسين عبدالغني والمسيليم ومن يومها كل رئيس يأتي للأهلي يحقق الإضافة المبهرة بجلب أمهر النجوم من الأندية الأخرى وتصعيد أمهر اللاعبين من الفئات السنية من نادينا العريق حتى تكون هذا الفريق(المنتخب) الذي عشقناه وأبهرك حتى وصفته بأنه منتخب وأنت محق فحافظوا على كل لاعب فيه
‏( فجميع نجومنا خط أحمر )
‏ لا نقبل كجماهير التفريط في أي نجم منهم
‏فالأهلي أمانة وجميع هؤلاء النجوم أمانة ياسمو الأمير منصور بن مشعل ويا سعادة رئيس النادي الأستاذ عبدالإله مؤمنة وجميع مجلس إدارتكم الموقر
‏نكررها اليوم وكل يوم كجماهير عاشقة
‏(الأهلي أمانة وجميع نجومنا أمانة)