• الإثنين, أكتوبر 28th, 2019
  • 5:01 مساءً
الأهلي مَـجـد وسيادة
  • 1

‏لانـنـظـر لعقبات الأمـس
‏ولانقف حين يقف اليائسين
‏نتحرك ووقـودنا مـجـدنـا الخالد

‏وكل مـا يمرُّ بالأهـلي من تغيرات
‏وأحـداث وعـقـبـات ومـؤشــرات
‏للتراجــع لا تغير من مكانته وأنه
‏لازال الـكـيـان الأكــبـر بخارطــة
‏الـريـاضة الـسـعـودية من حيث
‏الحصول على الذَّهب وبمختلف
‏ الألـعـاب ومختلف الفِئات …
‏وهذا فـخـر لايوازيه فخر ودعوى
‏لـمراجعة أسباب التعثر وتـواجــد
‏يجدد روح العشق والإنتماء ……
‏فمؤهلات النهـوض مـوجـودة وما
‏لديه من عزيمة ومقومات ستجعل
‏عـودتـه لـطـريق الـمنـافسة أمراً لا
‏يحتاج لـمُعجزات .
‏فكل مايحتاجه هو الرضـوخ حُبَّاً
‏لـلـكـيـان ومصلحته وتلبيـة لِنداء
‏الشِّـعـار بأن يـكـون الصف واحد
‏والـقـائـد واحد والجمهور واحــد
‏والحضور على قلب رجُـلٍ واحد .

‏مـتـى ما تم هذا الحال فستكـون
‏الحال على خير مايرام وستعزف
‏الأنغام فرحـاً بعـودة البطل الذي
‏لايَـهـاب الصِّعاب ولايخاف وإن
‏زاحـمـه الـخـصــوم على صـعـود
‏الـمنصات والظفر بالإنـجـازات ..

‏الأهـلـي مـوطـن الـعِـز والأوفياء
‏لذلك الأهـلـي لا يـنـقـصـه مـال
‏أو رِجال ومن هنا يجب أن ندعو
‏لجمع القوتين في قوة تجعل من
‏القلعة الخضراء ناراً تحرق الأرض
‏طولاً وعرضٍ وتُـعـلـن للجُهلاء بأن
‏السِّـيـادة مازالــت خـضــراء وأن
‏مكـانة الأهـلـي لاتغيرها حـروف
‏الواهمين ولا ألسنة الطامعين في
‏مكانته والمحاولين لتشتيت صفه
‏ومحاربة مدرجه الغالي والثمين .

‏” وفي الختام ” ……….. لا مكانة
‏لكـل من يحملون قـرون إستشعار
‏والذين وجودوا في الحياة بخواص
‏وتكيفات تركيبيـة تساعـدهم على
‏البقـاء مـتـحـدثـيـن تحت سـقـف
‏برامج غايتها بث التعصب وطـرح
‏أسلحـة الإثارة والتي بدورها تؤكـد
‏أن رياضـة الوطن مستهدفةبإيدي
‏ لاعبين سبق وأن مثلوهـا في أكـثر
‏من مناسبة خارجية .

‏فيحان الـمرزوقي .