• الثلاثاء, سبتمبر 10th, 2019
  • 9:12 مساءً
فرصة أخيرة ⁧‫#لبرانكو‬⁩
  • 1

‏اقترب لقاء الأهلي مع الوحدة بعد أن عملت الإدارة جاهدة على إكتمال نصاب المحترفين في وقت قياسي وإن كان متأخرا لكن الأهم أنه اكتمل وأصبح الفريق جاهزا
‏ لخوض اللقاءات القادمة فمن المفترض الآن أن ننهي مسألة جلد الذات والإنتقاد والإستنقاص خصوصًا للاعبين وأن يكون الدعم الحقيقي من خلال تشجيعهم وتحفيزهم ومن خلال الحضور بكثافة للمدرجات والوقوف جنبا إلى جنب مع الكيان ومن يمثل هذا الكيان

‏أما داخل المستطيل الأخضر سيكون القرار الأول والأخير بيد ⁧‫#برانكو‬⁩ من خلال خطته وتشكيلته وخياراته…. الأهلي يملك منظومة رائعة من اللاعبين المحليين ( عويس مسيليم معتز نوح مؤشر مقهوي فتاح عبدالباسط وغيرهم ) ويملك أخطر مهاجمين من المحترفين في الدوري السعودي ( السومة وجانيني يملك سوزا وليما وبلايلي وزوكافيتش )
‏ هذه العناصر لو أجاد ⁧‫#برانكو‬⁩ توظيفها بالشكل الصحيح
‏قادر بها بعد مشيئة الله تعالى على تحقيق أكثر من بطولة

‏إلى ماقبل لقاء الوحدة القادم ظل ⁧‫#برانكو‬⁩ عاجزا عن إيجاد هوية للفريق عاجزا عن إيجاد بصمة واضحة له عاجزا عن إختيار تشكيلة أو الثبات عليها ظل يتخبط من لقاء لآخر جاءت نتائجها مابين كوارثية وخروج مرير من الآسيوية ومابين تعادل بطعم الخسارة مع فرق لأول مرة تصعد لدوري الأضواء وفوز بشق الأنفس كان بمجهود فردي من اللاعبين

‏لقاء الأهلي القادم سيأتي بعد فترة توقف وبعد اللقاءات السابقة والمعسكر القبلي فمن المفترض أن يكون ⁧‫#برانكو‬⁩ قد وقف على مستويات جميع اللاعبين واستفاد من الأخطاء التي وقع بها سابقا وعمل على تصحيحها وليس لديه عذر فيما سيقدم بعد ذلك . فإما أن نشاهد فريقا يحترم أو يستمر ⁧‫#برانكو‬⁩ على تخبطاته ونشاهد مزيدا من العبث

‏⁧‫#أخيراً‬⁩
‏منهجية ⁧‫#برانكو‬⁩ في اللقاء القادم وقناعاته ومدى قدرته على الإستفادة من تصحيح أخطاءه ومدى قدرته على التوظيف المناسب للاعبين و إيجاد الطريقة المناسبة للعب هي التي ستحدد مسألة أن كان قرار تجديد الثقة به صائبا أم خاطئا أيا كانت النتيجة 🤚

‏بقلم…إلهام أحمد