• الإثنين, أغسطس 6th, 2018
  • 2:34 مساءً
مجانين رغم الألم
  • 1

نحن ملوك بلون الحياة..
والحياة بيد الله..
ولن تنتهي إلا بأمر الله..
لذلك أهلينا تحت رعاية الخالق مهما حاول المخلوقين العبث..
الأهلي ثابت إلى قيام الساعة.. والمسؤولين المحسوبين متحركين..
تعلمنا خلال سنوات بل عقود عجاف طويلة خصوصًا في كرة القدم الصبر ونزيده..
وكنا خلف نادينا مهما طال الإنتظار والألم..
لذلك نحن عشاق بجنون..
والجنون أسمى مراحل العشق..
وفي هذه المرحلة السامية المجنونة العاشق المجنون لايطلب من أجل حبه أي مقابل أبدًا ..
بل يعشق بجنون بلا شروط..
أسمى درجات الحب (العشق المجنون)..
قصة عشق لن يفهمها المحاربون والناقمون والأعداء..
يحاولون دثر مكتسبات القلعة الملكية ونحر ملوكه المجانين..
لكن نسوا أن العاشق المجنون لايفهم أي لغة غير حبه والدفاع عنه بكل شراسه فأصبح درع لقلعته التي لايمكن دك حصونها حتى بالمنجنيق..