• الأربعاء, أبريل 18th, 2018
  • 7:58 مساءً
سفيرًا فوق العادة
  • 0

الحديث عن المظلومية وماشابه حديث لا أحبذه او ادعوا اليه .. لكنها الحقائق تتحدث عن نفسها .. ماتعرض له الاهلي على مدى شهور مضت كان حرباً شعواء سُخّرت لها كل الوسائل دون استثناء .. الاهلي الكبير بتاريخه وجمهوره صمد امام كل اللجان المسيره واللوائح زرقاء الهوى والهويه .. هذه الحرب ضد الاهلي ككيان تجاوزت العبث باللوائح والانظمه وصولاً الى حالة من التحريض الغير مسبوقة في تاريخ كرة القدم السعوديه من خلال العديد من إعلاميي الحقد ( المهني ) وصولاً الى قروبات مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الواتساب .. في كل هذه الأجواء من الضغوط والضرب تحت الحزام تعثر الاهلي مرات وصمد مرات عديدة توجت بالمنافسة حتى الامتار الاخيره على لقب الدوري .. وفِي مكان اخر اغتيل حلم الفوز ببطولته المفضله ( كأس الملك ) برصاصه غدر مصدرها الانجليزي سيئ الذكر كلاتنبرق وشاشته المزعومه ( تقنية الفيديو ) .. اسيوياً بعيداً عن عبث اللجان وتسخير الجداول وقرارات الانضباط تجلت قدرة الاهلي وتفوقه من خلال العبور الى دور ال16 بصداره مستحقه وبثاني اعلى معدل من النقاط والاهداف على القارة الصفراء بشرقها وغربها في مقابل خروج ازرق الرياض من الباب الصغير متذيل مجموعته وبرصيد من النقاط والاهداف هو الاسوأ في تاريخ مشاركات الانديه السعوديه( البطله ) في البطوله الاهم اسيوياً على مستوى الانديه ..
بعد كل تعثر وكبوه يثبت الملكي.. بأنه خيل أصيل وبأن الاهلي قد يمرض لكنه لايموت .. مستمداً بقائه من جمهوره العاشق ورموزه التاريخية صاحبة الريادة في كرة القدم السعوديه .. في كل مره ورغم الضغوط يأبى الاهلي الا ان يكون كعادته سفيرا فوق العاده وممثلاً وحيدا لكرة الوطن في اهم البطولات الاسيويه .. مابين مرحله مضت واُخرى قادمه استبشرت جماهير الاهلي خيراً بتشكيل مجلس الاداره التي ضمت عديد الأسماء المشهود لها بالمهنية كلا في اختصاصه بدءًا من رئاسة النادي بشخص الاستاذ ماجد النفيعي وصولاً الى قيادة المركز الإعلامي بقيادة الاستاذ سالم الاحمدي احد صناع الثلاثيه التاريخيه .. مابعد مرحلة صعبه عاشها الكيان وجمهوره ومرحلة قادمه يتجدد الأمل بمستقبل اجمل معززاً بطموح العوده لمنصات التتويج بدءًا من البطوله الاسيويه التي يخوض فريق كرة القدم منافسات دور ال 16 بهدف الوصول الى الدور التالي مروراً بإعادة هيكلة اجهزته الفنيه وتقييم موسمه الماضي لاستخلاص العبر والاستعداد للاستحقاقات القادمه ..
-الاهلي الكبير برموزه التاريخيه من رواد كرة القدم السعوديه وانجازاته وقيادته الشابه أحوج مايكون للدعم والمسانده من الجميع دون استثناء ليعود الاهلي كما عهدناه واجهة مشرقه للرياضه السعوديه ومصدر السعاده لكل عشاقة داخل المملكه وخارجها دعم يكون عنوانه الاول
-وعبر الزمان سنمضي معاً